Oops! It appears that you have disabled your Javascript. In order for you to see this page as it is meant to appear, we ask that you please re-enable your Javascript!

تعرف علي مرض البواسير ما هي أعراضة وكيفية علاجة 2020 والوقاية منة

أسباب مرض البواسير_640x366

مرض البواسير

مرض البواسير واحد من بين الأمراض العديدة والشائعة والتي تسبب شعور كبير بالألم ويعاني منها العديد بمختلف الأعمار حيث أن البواسير هي عبارة عن أنتفاخات عند فتحة الشرج تنتج عن صعوبة الإخراج في حالة الإمساك مما يؤدي إلى أحتقان في الغشاء المخاطي المتواجد قرب فتحة الشرج مما يؤدي إلى الشعور بالألم الشديد .

ما هي أسباب مرض البواسير

توجد العديد من الأسباب التي تؤدي إلى حدوث مرض البواسير والتي من بينها ما يلي :
التدخين في مختلف أنواعه حيث أن التدخين مسبب رئيسي لحدوث مرض البواسير .
الجلوس في وضعية معينة لفترة طويلة وعدم التحرك .
خلال الولادة الطبيعية تكون المرأة أكثر عرضة لمرض البواسير .
الأقبال على تناول الأغذية التي لا تحتوي على الألياف .
قلة تناول السوائل والتي من بينها الماء حيث أن الماء ضرورة لعملية تليين البراز وبالتالي لن يخرج جاف مما يحدث البواسير .
الوقوف لفترة طويلة أثناء العمل .
السمنة المفرطة أيضا من الممكن أن تتسبب في حدوث البواسير .
القولون العصبي وما يصاحبه من أعراض .
وجود العديد من الأمراض التي تنتشر في منطقة الشرج .

ما هي أعراض مرض البواسير

تظهر على مريض البواسير العديد من الأعراض والتي من بينها ما يلي :
عدم الشعور براحة أثناء الجلوس نتيجة لوجود ألم داخل منطقة الشرج .
أن تخرج العديد من الإفرازات من فتحة الشرج .
أن يحدث حكة شديدة أو يشعر المريض بتهيج في منطقة الشرج .
تدلي البواسير الداخلية من فتحة الشرج وقد يصاحبها نزيف نتيجة لحدوث جرح في البواسير .
حدوث فقر دم نتيجة لحدوث نزيف شديد .
قد يلاحظ مريض البواسير وجود انتفاخ حول منطقة الشرج وهو دليل على الإصابة بالبواسير .
عند التبرز يشعر المريض بألم كبير وعدم راحة .

كيفية علاج مرض البواسير

يمكنكم علاج البواسير منزليا من خلال تجنب العديد من المسببات التي تؤدي إلى تهيج البواسير والتي من بينها ما يلي :
ضرورة تناول الغذاء الصحي الغني بالألياف التي تمنع حدوث أمساك .
تجنب الجلوس أو الوقوف لفترات طويلة وضرورة تغيير الوضعية بين الحين والأخر .
تجنب حالات الإمساك المزمن من خلال الأدوية أو من خلال تناول الطعام الذي يساهم في تليين البراز .
ضرورة تنظيف فتحة الشرج جيدا بالماء والصابون مع ضرورة العمل على الجلوس في مغطس من الماء الدافئ بين الحين والأخر .
توجد العديد من العلاجات الحديثة التي لا زالت تحت التجربة من أجل القضاء على البواسير .
كما يوجد علاجات طبيبة من الممكن اللجوء إليها في حالة أن كانت البواسير مزمنة أو لا تهدأ من خلال تجنب المسببات الخاصة بها ومن بين تلك العلاجات الطبية ما يلي :
وفقا لنظر الطبيب سوف يكتب للمريض على المراهم والتحاميل الخاصة بتهدئة البواسير .
كما يمكن للطبيب داخل عيادته وفي حالة البواسير المزمنة التي تسبب نزيف من ربط البواسير من خلال شريط مطاطي .
كما توجد عدة طرق طبيبة متقدمة من الممكن أن تؤدي لضمور حجم البواسير وتوقف النشاط الخاص بها .

ومن الممكن أن يلجأ الطبيب في نهاية الأمر إلى العلاج الجراحي وذلك عندما تتفاقم مشكلة البواسير لا في بداية الأمر لابد من أستشارة الطبيب على الفور حيث أن مثل تلك الأمراض من الممكن أن تسبب العديد من المشاكل فيما بعد في حالة إهمالها لا لابد من عدم إهمال تلك الأمراض نهائية حيث أن البواسير من الممكن أن تؤدي إلى نزيف شديد وما يترتب عليه من حدوث حالة فقر في الدم وبالتالي العديد من الأمراض الأخري .